الأحد 02 أكتوبر 2022

الحرب في أوكرانيا: تحقيق لمنظمة العفو الدولية يتهم كييف بتحويل المدنيين لأهداف عسكرية

تاريخ النشر : 6 أغسطس 2022

  • قواعدعسكرية تم تركيبها في مناطق سكنية  بما في ذلك المدارس والمستشفيات 
  • الهجمات حصلت من مناطقة مدنية مأهولة بالسكان
  • هذه الانتهاكات لا تبرر بأي شكل من الأشكال  الهجمات العشوائية الروسية التي قتلت وجرحت عدد لا يحصى من المدنيين

 

 بوليتيكو تونس – اتهمت المنظمة غير الحكومية الجيش الأوكراني بإنشاء قواعد عسكرية في مدارس ومستشفيات وبالقيام بهجمات عسكرية انطلاقا من مناطق مأهولة بالسكان لدفع الغزو الروسي.

 

 “لا أفهم لماذا يطلق النار من المدن وليس من الأرياف”، يتعجّب أحد السكان القريبين من منطقة ليزيتشانسك  بمحور الدونباس في إفادته التي جاءت في تقرير العفو الدولية التي قامت بتحقيقها من أجل معرفة ما إذا كان التكتيكات الحربية الأوكرانية خطيرة على المدنيين. وعلى إثر هذه البحوث، اتهمت العفو الدولية الجيش الأوكراني بالتمركز داخل المناطق المأهولة بالمدنيين وتحويلهم إلى أهداف.

 

وبحسب ما جاء في بيان للمنظمة الذي نشر يوم الخميس 4 أوت، :“هذه التكتيكات القتالية تنتهك القانون الدولي الانساني وتضع حياة السكان المدنين في خطر محدق، لأنها تحول ممتلكات ذات طابع مدني إلى أهداف عسكرية”،

 

الرئيس الأوكراني فلوديمير زيلنسكي الذي لم يستسغ هذه الاتهامات، انتقد كثيرا في كلمته اليومية عبر الفيديو تقرير العفو الدولية . وقال أن “العفو الدولية تنقل مسؤولية المعتدي للضحية”، متهما المنظمة غير الحكومية بمحاولة “تبييض دولة روسيا الارهابية” .

 

تفاعلا مع هذه الانتقادات، أوضحت منظمة العفو الدولية أنها “ملتزمة تماما بما جاء في محتوى التقرير”.

 

Partagez Maintenant !
TwitterGoogle+Linkedin

Related Posts

None found

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *